°°°°منتديات أحلى الأمهات°°°°
اخي الزائر/اختي الزائرة : اعضاء
المنتدى يبذلون مجهودات كبيرة من اجل افادتك.فبادر بالتسجيل لافادتهم او
لشكره
م ولا تبق مجرد زائر مستهلك فقط .. نحن في انتظار ما يفيض به قلمك من
جديد
ومفي
د






°°°°منتديات أحلى الأمهات°°°°

°°°°أحلى الأمهات :منتديات المرأة العربية المسلمة°°°°
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخولتسجيل دخول الأعضاء
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المواضيع الأخيرة
» تسلخات الحفاظ
الأربعاء 20 مايو 2015, 22:28 من طرف الأمل القادم

» افضل الطرق لدمج المعاقين
الأربعاء 20 مايو 2015, 22:27 من طرف الأمل القادم

» الافرازات البيضاء
الأربعاء 20 مايو 2015, 22:26 من طرف الأمل القادم

» المسجد النبوي
الأربعاء 20 مايو 2015, 22:24 من طرف الأمل القادم

» حالة انا شوفتها بعينى
الإثنين 10 نوفمبر 2014, 18:39 من طرف سمر سعيد

» الافرازات البيضاء
الخميس 31 يوليو 2014, 01:01 من طرف ام امل وعمر

» فن تزيين البطاطس المقلية بالصور
الأحد 16 مارس 2014, 14:19 من طرف Ls3T^^sh8ao0ah

» تربية الطفل العصبي ، تربية الطفل الشقي
الأحد 16 مارس 2014, 14:12 من طرف Ls3T^^sh8ao0ah

» لكل المرضى هذا المرض لم يعد علاجه غير ممكن
السبت 08 مارس 2014, 13:42 من طرف منار الرامي

» علاج نفسى من الصدمات والاكتئاب عبر الانترنت مجانى
السبت 02 نوفمبر 2013, 23:46 من طرف راحة النفس

ساعة أحلى الأمهات
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
عداد الزوار

.: عداد زوار المنتدى :.

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
الأمل القادم - 644
 
اياد - 347
 
المتفائلة - 232
 
ابن بار - 193
 
جيهان - 143
 
اولادي بالدنيا - 139
 
فلة - 115
 
الصادقة - 88
 
زهر الرمان - 72
 
MATAR - 60
 
المواضيع الأكثر نشاطاً
أمراض وعلاجات
أسألني من أنا .. فأجيبكـ .. وأسألك من أنت ؟
مدرسة الحياة ماذا علمتك؟؟؟
اشهر الحمل من البداية الى الشهر التاسع
أيام الأسبوع(شكل جذاب يجلب انتباه المتعلم)
بوح اثقل كاهلي
مكتبـــــــة الاعشـــــــاب ...متجدد
الاعجاز العلمي للقرأن الكريم ..واعجازات اخرى بين القران والعلم
أجمل ترحيب للأخ الغالي مصطفى1952
عيد ميلاد سعيد غاليتي جيهان
أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع

شاطر | 
 

 خلق لكم من أنفسكم أزواجاً

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الأمل القادم
المديرة العامة
المديرة العامة
avatar

رقم العضوية : 1
عدد المساهمات : 644
نقاط التقييم : 4657
تاريخ التسجيل : 21/03/2011
العمر : 42
الموقع الموقع : منتدى أحلى الأمهات

مُساهمةموضوع: خلق لكم من أنفسكم أزواجاً   الأحد 27 مارس 2011, 02:07




خلق لكم من أنفسكم أزواجاً












السكن و المودة والرحمة هما أساس العلاقة الجنسية بين الرجل والمرأة ،
فالزوجة هى السكن ، وبغياب المودة والرحمة ينهار السكن .السكن هو سكينة
النفس وطمأنينتها واستقرارها، السكن هو الحماية والأمن والسلام والراحة
والظل والارتواء والشبع والسرور، السكن قيمة معنوية وليس قيمة مادية. ولأن
السكن قيمة معنوية فإن الزوج يجب أن يدفع فيه أشياء معنوية، وهو ن يتبادل
المودة والرحمة مع الزوجة.






فهذا السكن يقام على المودة والرحمة، فالمودة والرحمة هما الأساس والهيكل
والمحتوى والهواء، وبغياب المودة والرحمة ينهار السكن، فلماذا جعلت الزوجة
هي السكن؟



الإجابة تأتي من نفس الآية الكريمة



(ومن آياته أن خلق لكم من أنفسكم أزواجاً لتسكنوا إليها)


الروم: 21


تقول: (خلق لكم من أنفسكم أزواجاً)


انتبه إلى كلمة أزواجاً ولم يقل نساء، أي لا يتحقق إلا من علاقة زواج.


لا يتحقق إلا إذا تحولت المرأة إلى زوجة.



إذن الأصل في الحياة أن يكون هناك زواج. رجل مؤهل لأن يكون زوجاً وامرأة
مؤهلة لأن تكون زوجة. يذهب الرجل إلى المرأة لتصبح زوجته ليسكن إليها. فإذا
لم تكن زوجته فإنه من المستحيل أن تصبح سكناً حقيقياً له. ولذلك لا تصح
العلاقة بين الرجل والمرأة إلا بالزواج، ولا يمكن للرجل أن ينعم بالسكن إلا
من خلال الزواج.


ونكمل الآية الكريمة : (وجعل بينكم مودة ورحمة). جاء السكن سابقاً على المودة والرحمة.


إذ لابد للإنسان أن يسكن أولاً ، أن يختار المرأة الصالحة ويتقدم إليها ويتزوجها ليتحقق السكن. فإذا قام السكن جعلت المودة والرحمة.


إذن لا يمكن أن تقوم المودة والرحمة إلا من خلال وفي إطار سكن، أي من خلال وفي وإطار زواج.


والكلمات الربانية البليغة تقول: (وجعل بينكم) أي أن الله هو الذي جعل، أي
لابد أن يكون. فطالما أنه زواج فلابد أن يستمر على المودة والرحمة. هذا
ضمان من الله لكل مَن أراد الزواج. فإذا أردت أن تسكن فلابد أن تتزوج. وإذا
تزوجت فلابد أن تنعم بالمودة والرحمة.



وتأمل الكلمة الربانية الدقيقة (بينكم) لم يقل عزوجل: (جعل لكم وإنما
بينكم. وهي تعني أنها مسألة تبادلية، أي يتبادلها الزوج والزوجة أي أن
المودة والرحمة لا تتحققان إلا من الطرفين. أي لا يمكن أن تكون من طرف
واحد. لم يجعل الله الرجل وداداً رحيماً وحده، ولم يجعل المرأة ودادة رحيمة
وحدها. هذا لا يكفي، إنما لابد من الإثنين معاً. ويتجه الرجل نحو المرأة
طمعاً في السكن. ومَن الذي يسكن؟ ليس الجسد، وإنما الروح، فروح الرجل تسكن
إلى روح المرأة، ثم يطمع في المودة والرحمة، مودة المرأة ورحمتها، فتهبها
له.



ومن أسماء الله الحسنى أنه الودود وهو الرحمن وهو الرحيم. إذن المودة
والرحمة هما من بعض صفاته سبحانه وتعالى. ولذلك لا حدود لمعاني المودة
والرحمة وهو شيء يفوق الحب. شيء فوق الحب بمراحل كثيرة. كالمسافة بين الأرض
والسماء. كالفرق بين الثرى والثريا.


والمودة مطلوبة في السراء والرحمة مطلوبة في الضراء. وهذه هي حكمة اجتماع
الكلمتين في أمر الزواج. وهذا إشارة إلى أن الزوجين سيواجهان صعوبات الحياة
معاً. هناك أيام سهلة وأيام صعبة وأيام سارة وأيام محزنة. أيام يسيرة
وأيام عسيرة. المودة مطلوبة في الأيام السهلة السارة اليسيرة، والرحمة
مطلوبة في الأيام الصعبة والمحزنة والعسيرة.



والمودة هي اللين والبشاشة والمؤانسة والبساطة والتواضع والصفاء والرقة
والألفة والتآلف، وإظهار الميل والرغبة والانجذاب، والتعبير عن الاشتياق،
وفي ذلك اكتمال السرور والانشراح والبهجة والنشوى.


أما الرحمة فهي التسامح والمغفرة وسعة الصدر والتفهم والتنازل والعطف
والشفقة والاحتواء والحماية والصبر وكظم الغيظ والسيطرة على الغضب
والابتعاد كلية عن القسوة والعنف والعطاء بلا حدود والعطاء بدون مقابل
والتحمل والسمو والرفعة والتجرد تماماً من الأنانية والتعالي والغرور
والنرجسية. وهي معان تعلو على المودة وتؤكد قمة التحام الروح وقمة الترابط
الأبدي الخالد.


المرأة مؤهلة بحكم تكوينها لتجسيد كل هذه المعاني الأصلية وبذلك فهي السكن
الحقيقي، ولا تصلح للسكن إلا مَن كانت مؤهلة لذلك. فإذا كانت هي السكن فهي
المودة والرحمة. وهي قادرة على تحريك قدرة الرجل على المودة والرحمة.
فالبداية من عندها، الاستجابة من عند الرجل ليبادلها مودة بمودة ورحمة
برحمة.



ويظل الزواج باقياً ومستمراً ما استمرت المودة والرحمة. ولحظة الطلاق هي لحظة الجفاف الكامل للمودة والرحمة وانتزاعها من القلوب.


وهناك قلوب كالحجر أو أشد قسوة، وهي قلوب لا تصلح أن تكون مستقراً لأي مودة
ورحمة، وبالتالي فهي لا تصلح للزواج. وإذا تزوجت فهو زواج تعس ولابد أن
ينتهي إلى الطلاق.


الزواج يحتاج إلى قلوب تفيض بالمودة والرحمة.



* يقولون إن الزواج سترة للبنت. ولكنه في الحقيقة سترة للرجل أكثر. وحين
يموت الزوج يستمر البيت قائماً، تظل الزوجة ويظل الأولاد من حولها ثم
يتفرقون ولكنهم يروحون ويجيئون، ولكن إذا ماتت الزوجة فإن البيت ينهار،
والزوج وحده لا يستطيع أن يدير بيتاً ولا يستطيع أن يعمر سكناً. ينطفئ
البيت ويتفرق الأبناء.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
جيهان
عضو فعال
عضو فعال
avatar

رقم العضوية : 3
عدد المساهمات : 143
نقاط التقييم : 3096
تاريخ التسجيل : 23/03/2011
الموقع الموقع : أحلى الأمهات والبنوتات ههههه

مُساهمةموضوع: رد: خلق لكم من أنفسكم أزواجاً   الإثنين 28 مارس 2011, 20:39

بارك الله فيك أختي على المساهمة الطيبة والقيمة
جعلها الله تعالى في ميزان حسناااااتك


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
خلق لكم من أنفسكم أزواجاً
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
°°°°منتديات أحلى الأمهات°°°°  :: قسم الأسرة :: منتدى السعادة الزوجيــة-
انتقل الى: